◄◄◄ الرئيسية - الصحافة

جريدة الرسالة

تاريخ النشر: 04  يناير 2015.

المصالحة القطرية المصرية ليست على حساب حماس

الرسالة نت- محمود هنية

 

أكدّ جابر الحرمي رئيس جريدة الشرق القطرية والمقرب من أروقة صناع القرار بقطر، أنّ المصالحة القطرية المصرية لم تتطرق لحركة حماس وليست على حسابها، ولا دخل للحركة بكل مايجري في هذا الشأن.

وقال الحرمي في تصريح خاص بالرسالة نت، إن حماس لم تكن ضمن الأزمة القطرية المصرية أو الأزمة مع الدول الخليجية على الاطلاق، ولم يطرأ أي جديد على العلاقة القطرية مع حماس".

وأضاف :" العلاقة بين قطر وحماس لم تكن علاقة طارئة بل هي ممتدة .

وبشأن نقل المكتب السياسي لحماس، ذكر بأنه لم يتم التحدث من أي طرف سواء  بشأن عملية نقله  ولا يوجد أي شيء بهذا القبيل.

 ورحب الحرمي  بالتقارب بين حركة حماس وإيران.  وقال  :"  إن التقارب مع جميع الأطراف التي يمكن أن تدعم القضية الفلسطينية هو أمر طبيعي جدًا وإن جرى اختلاف هو الأزمة السورية، غير أن ذلك لا يمنع التعامل مع إيران مع قضايا أخرى.

 وأضاف :"  قطر لا تتدخل في قرارات حماس وتحترم رؤيتها السياسية والعلاقة مع ايران لا تمثل هاجسًا لديها.

وفي سياق متصل، أكدّ أن قطر ستتواصل مع كل الجهات والأطراف المعنية من أجل تنفيذ مشروعات الاعمار في قطاع غزة بالتنسيق مع الجانب المصري  والاحتلال.

 واشار الى ان  قطر أرسلت 25 مليون دولار لدفع الكهرباء ورواتب الموظفين، وهي حريصة على متابعة المشروعات التي يتطلبها القطاع.

وتطرق الحرمي إلى طبيعة المصالحة بين قطر ومصر وأثرها على قطاع غزة مشيرا الى ان بلاده   كانت حريصة على دعم العمل العربي المشترك بصورة فعليه فأرسلت موفدها الخاص إلى القاهرة.

 واوضح أن اللقاء الأول كان لتصفية الأجواء بين الطرفين وابداء حسن النية بين الطرفين للرغبة بالسعي والمضي في المصالحة.

ونفى وجود مواعيد محددة للقاء قد يجمع الأمير القطري  تميم بن حمد آل ثاني مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.

 

أمّا بشأن اثرها على القطاع المحاصر، فقال إن قطر حريصة باستثمار كل ما من شأنه أن يدعم غزة ويرفع الحصار عنها، معربًا عن أمله أن يبادرالنظام المصري برفع الحصار بشكل كامل عن القطاع.

الموقع الرسمي للكاتب الصحفي

 

www.jaber-alharmi.com

Doha - Qatar

جميع الحقوق محفوظة@2015-2017

 

أنت الزائر رقم