◄◄◄ الرئيسية - هؤلاء حاورتهم

جريدة الشرق القطرية

تاريخ النشر: 26 نوفمبر 2010

أشاد بمواقف سمو الأمير تجاه القضايا العربية.. الوزير أحمد أبو الغيط في حوار مع الشرق:

قطر أثبتت جدارتها وأهميتها في تطوير العمل العربي على مدى عشر سنوات

أشاد سعادة السيد احمد ابو الغيط وزير الخارجية المصري بحضور قطر المؤثر على الساحة العربية طوال عقد من الزمان، مؤكدا في حوار مع "الشرق" في ختام زيارة الرئيس المصري حسني مبارك للدوحة، أن دولة قطر أثبتت جدارتها على مدى السنوات العشر الاخيرة وانها دولة مهمة في إطار النظام العربي، وان العمل القطري — المصري المشترك له فائدة في تطوير هذه الجهود.

وأثنى الوزير المصري على مواقف حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني امير البلاد المفدى التي تنم عن حرص عربي على تحقيق الاستقرار في الدول العربية، قائلا ان القضايا العربية كانت محور المحادثات التي أجراها حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني وأخوه فخامة الرئيس مبارك، خاصة في لبنان وفلسطين والسودان، وان القيادتين أكدتا الرفض الكامل لسياسة اسرائيل غير الشرعية وللمراوغة الاسرائيلية ازاء وقف الاستيطان، واصفا وقف الاستيطان بانه العتبة الاساسية التي تنطلق منها المفاوضات، ودعا الولايات المتحدة الى القيام بدور ايجابي لايجاد ارضية صالحة للتفاوض قائلا: ان الخيارات العربية يجب ان تدرس جيدا وبدقة على اعتبار اننا اذا ماذهبنا لمجلس الامن بدون الاعداد الكافي فان الولايات المتحدة سوف تستخدم حق النقض "الفيتو" وتجهض اي تحرك عربي من هذا النوع. كما ان الاتجاه لإعلان الدولة الفلسطينية يجب ان يتم من خلال توافق دولي. وفي ملف العلاقات الثنائية اوضح ابو الغيط ان اللقاءات عكست حرص سمو الأمير وفخامة الرئيس مبارك على تطوير العلاقات القطرية — المصرية وتذليل كافة العقبات التي تواجهها في شتى المجالات.. وان اللقاء عكس رغبة مصرية قابلها توافق قطري للقاء على مستوى التعاون الاقليمي في مجال الطاقة والغاز.

ولفت الوزير ابو الغيط الى اهمية الجولة الخليجية للرئيس مبارك تأكيدا على اهتمام مصر بأمن الخليج، قائلا: ان مصر حريصة على امن دول مجلس التعاون الخليجي كونها ايضا تضم اكثر من 2 مليون مصري يعملون في هذه الدول. وحذر من التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية لهذه الدول.. منتقدا في هذا الصدد التصريحات الصادرة بين فترة واخرى عن مسؤولين ايرانيين تشير الى حقوق تاريخية في البحرين او بقية دول الخليج. ودعا ايران الى عدم التدخل في العراق او لبنان.. وفيما يلي نص الحوار..

 

أجرى الحوار:

جابر الحرمي

 

◄ في ضوء نتائج زيارة الرئيس مبارك للدوحة كيف ترى مستقبل العلاقات القطرية — المصرية؟

 ► سوف تكون علاقة بناءة وقوية تسعى ليس فقط لخدمة اهداف البلدين والشعبين ولكن ايضا لتوسيع اطار العمل العربي المشترك. فقطر دولة مهمة في النظام العربي وأثبتت على مدى السنوات العشر الاخيرة انها دولة مهمة في اطار النظام العربي، ومصر هي الدولة الكبيرة في هذا النظام والدولة التي بدونها لايوجد نظام، من هنا فان العمل العربي والعمل القطري — المصري المشترك لهما فائدة، ولا شك في تطوير هذا العمل اذا مااتفقت قيادات البلدين ودبلوماسيتها على الظهور والنشاط والتعاون والبناء.. ولاشك ان الكثير من المسائل العربية، لا اقول سوف تلقى حلولا نهائية، ولكن اقول ان المساهمة الجادة لتهدئة الخواطر والتوصل الى تسوية وإلى تحقيق استقرار ممكن جدا ان يتحقق من خلال عمل الطرفين.

 ◄ ما أبرز الملفات التي تم تناولها في القمة القطرية المصرية؟

 ► كل ماهو متاح ومطروح على المسرح الاقليمي والعربي تمت مناقشته بالامس. صحيح هو من واقع جدول اعمال موجود ولكن الرئيس والامير تحدثا بإسهاب في كل المسائل، بدءا من الوضع اللبناني والقلق من احتمالات تدهور هذا الوضع والحاجة لعمل بنّاء والمساعدة في تحقيق الاستقرار في لبنان، والوضع الفلسطيني سواء المصالحة الفلسطينية — الفلسطينية او المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين.. وهناك ضيق شديد من مراوغات اسرائيل ومن استمرار اسرائيل في سياسة الاستيطان، وهي اصلا سياسة مرفوضة غير شرعية تطلب اسرائيل ثمنا لوقفها والموقف القطري والمصري التقيا في هذا المجال، كما التقينا على ان وقف الاستيطان هو العتبة الاساسية التي يمكن ان تنطلق على اساسها المفاوضات المباشرة، وبالتالي تأييد موقف الرئيس محمود عباس في هذا المطلب تحديدا. وكذلك الوضع السوداني، فنحن نستشعر القلق على مستقبله. وفي هذا الشأن اشترك الرئيس والامير في تحليل تطورات الوضع وأخطاره وكيف يمكن للبلدين ان يساهما في السيطرة عليه ومساعدة الشمال والجنوب على تجاوز نتائج الاستفتاء وما بعد الاستفتاء. وكيف يمكن مساعدة الطرفين الشمالي والجنوبي لتدبر الشكل القادم للعلاقة فيما بينهما. وعلى المستوى الثنائي هناك رغبة مصرية قابلها توافق قطري للقاء على مستوى التعاون الاقليمي في مجال الطاقة والغاز. فمصر منتج كبير للغاز وقطر أحد المنتجين الرئيسيين ان لم يكن المنتج الرئيسي للغاز، وبالتالي نلتقي معا لكيفية تأمين امدادات الغاز للعالم الخارجي، كما تناولت المحادثات الوضع في منطقة الخليج. فمصر كتلة سكانية كبيرة للغاية وامكاناتها الاقتصادية كبيرة للغاية، وبالتالي فمصر تضع امكاناتها وقدراتها تحت إمرة منطقة الخليج باعتبارها هي العمق الاستراتيجي العربي للخليج، فأنتم عرب ونحن عمق لكم.

 ◄ إذن كيف تنظر مصر الى دول مجلس التعاون في ضوء هذه الجولة للرئيس مبارك؟

 ► ننظر اليهم باعتبار انهم دول نؤكد على استمرار نموها الكبير الحادث حاليا وتعاونها فيما بينها، ونقف معها في تصديها لأي تهديدات على مستوى اقليم الخليج. ونؤكد لها ان مصر هي العمق لهذه الدول ونهتم بكل مايؤدي الى خير هذه الدول.. ولا تنسوا انه يوجد في دول مجلس التعاون مايقرب من 2 مليون مصري أي انها كتلة سكانية كبيرة للغاية نهتم بها ايضا لمصالحها، ومصر لديها اهتمام بجالياتها واولادها.. وهذه الجاليات تقيم وتستضاف وتلقى كل الترحيب، وسمو الامير قال بالامس: نرحب بالمصريين ونعتبرهم اشقاءنا ونقف بجوارهم ونؤمنهم ونستفيد بخبراتهم وبعلمهم. وحقيقة كان كلام سمو الأمير ممتعا، وهذا أقل مايقال.

  ◄ سعادة الوزير هناك قمتان على الطريق: القمة الخليجية والقمة العربية..

 ► وهناك ايضا القمة الاقتصادية الثانية والقمة الاسلامية سوف تستضيفهما مصر..

 ◄ اذن 4 قمم كيف يمكن توظيفها لتعزيز التعاون العربي؟

 ► القمم هي منهاج للتفاهم والتعاون، واعتقد ان لقاءات القادة العرب تسهل الكثير. واللقاءات التي حدثت بين الرئيس وسمو الامير في سرت وفي طرابلس وفي الكويت كلها ساهمت في بناء هذه الزيارة التي هي في غاية الاهمية.

 

  أمن الخليج

◄ فيما يتعلق بأمن الخليج كيف ترسم مصر العلاقة مع دول الخليج في ضوء علاقات تلك الدول مع ايران؟

 ► أمن دول الخليج يأتي اولا، ومصر تعطيه اكبر قدر من اهتمامها، ومصر تعي وتعلم ان هناك مشكلة لدى ايران في علاقاتها بالعالم الغربي، ومصر ترى ان تسوية المشكلات الايرانية الغربية يجب ان تتم من خلال التفاهم والعمل الدبلوماسي والسياسي ويجب استبعاد العمل العسكري والحرب، وايران لها الحق في الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، وايران جزء متكامل من معاهدة منع الانتشار النووي، وبالتالي يجب ألا تفكر ايران في تطوير برنامجها لكي يتحول الى برنامج نووي عسكري. فتحوله الى برنامج نووي عسكري يعني الكثير من التهديدات.. ولا يجب السماح بالتدخلات الايرانية في الشأن الداخلي لدول الخليج. ونقول لإخوتنا في ايران: اذا ماكانت هذه الاشارات والايحاءات والايماءات صحيحة فيجب ان يتوقفوا، ويجب ان يترك العراق في حاله ويجب ان يترك لبنان لحاله، ويجب الا تتعرض ايران للبحرين بأي شكل من الاشكال، ويجب اتاحة الفرصة للمجتمعات العربية ان تنمو وان تتطور بعيدا عن أي أيد تحاول ان تستخدم هذه الدول وهذه البلاد العربية ككروت واوراق في تنافس بين ايران والقوى العربية.

 ◄ هل من جديد فيما يتعلق بالعلاقة المصرية — الايرانية؟

 ► هي علاقة هادئة مستقرة ولكن لايوجد بها جديد حاليا.

 ◄ اشرتم الى المصالحة الفلسطينية.. مامدى تقارب وجهات النظر ازاءها؟

 ► سمو الامير اراد ان يستمع من الرئيس لما يحدث، ولكن حتى هذه اللحظة التي نتحدث فيها لاتوجد مؤشرات قوية تقول ان الفلسطينيين اصبحوا على عتبة الوصول الى انفراجة في علاقاتهم الفلسطينية — الفلسطينية. وقد يعزى ذلك لأسباب خاصة للمصالح الضيقة التي يتحرك منها بعض الفلسطينيين. وأتصور ان انكار الذات ومحاولة تجاوز الخلافات الصغيرة هنا وهناك يمكن ان يفتح الطريق للمصالحة.

 ◄ وكيف ترون نتائج الاجتماعات الاخيرة بين فتح وحماس؟

 ► لا اعتقد انها حققت الكثير واعتقد انني بصفتي وزيرا لخارجية مصر على اطلاع بما يحدث.

 

 الضمانات الأمريكية

◄ ماهو تعليقكم على الضمانات الامريكية الاخيرة التي تحدثت عنها اسرائيل؟

 ► هذه الضمانات ننظر اليها من منظور اننا لانوافق على دفع أي ثمن لوقف الاستيطان غير الشرعي في الاراضي الفلسطينية.. وننظر اليها على انها امر يتعلق بعلاقة اسرائيل بالولايات المتحدة. ويجب الفصل الكامل بين جهد التسوية الفلسطينية والمفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية من ناحية وما ترغب امريكا ان تلتزم به تجاه اسرائيل من ناحية اخرى. ونحن نعي ان الولايات المتحدة على مدى اربعين عاما وقفت الى جانب اسرائيل واستخدمت حق النقض وأمدت اسرائيل بكل الاسلحة المتقدمة والحديثة. ولا يفوتنا ان نقول ان كل هذه الالتزامات التي تأخذونها على انفسكم سبق لنا ان رأيناها في السابق.

 ◄ والنتيجة؟

 ► النتيجة اننا نركز على المفاوضات واتاحة الفرصة للمفاوضات. ولكي تبدأ المفاوضات يجب ان نعود الى وقف الاستيطان. ونقول للولايات المتحدة اذا مافشلتم في هذا الخيار أي اعادة المفاوضات وتكون جادة وذات مصداقية وكلمة جادة وذات مصداقية شيء مطلوب واساسي، أي لاتكون لمجرد اضاعة الوقت او لكسب الوقت. ونقول اذا مافشلتم في ذلك فعليكم ان تبحثوا فيما يسمى الخيار الآخر. والخيار الاخر الذي طرحناه على الولايات المتحدة قبل ان تتقدم بفكرة وقف الاستيطان هو ان نتحدث عما يسمى "end game" أي نهاية الطريق.. فأعطونا التصور الامريكي الكامل الشامل في اطار تستطيعون الكتابة فيه، وقدموا لنا اطار التسوية وشكلها النهائي، ثم اطلبوا من الاطراف ان يأتوا للمفاوضات على اساس هذا الطرح. واعتقد انهم اذا مافشلوا في اطلاق المفاوضات سوف تضطرهم الظروف الى ان يتحدثوا في هذا السياق الذي نطرحه عليهم.

 

 الخيارات العربية

◄ واذا لم تلتزم اسرائيل بوقف الاستيطان ماهي الخيارات العربية؟ دعونا من امريكا؟

 ► الخيارات العربية يجب ان تدرس جيدا وان تدرس بدقة لأنه اذا ماذهبنا لمجلس الامن بدون الاعداد الكافي واقنعنا الولايات المتحدة الا تستخدم الفيتو، فسوف تستخدمه وتجهض العمل العربي. وهناك سهولة في الذهاب الى مجلس الامن للتحدث عما يسمى ادانة الاستيطان او عدم شرعية الاستيطان. وهناك اوراق وقرارات كثيرة صدرت في السابق.. لهذا السبب نستطيع ان نستعيدها. ولكن اذا ماتحدثنا عن اقامة الدولة الفلسطينية فهي يجب ان تقام اذا مالجأنا الى مجلس الامن من خلال توافق دولي، أي ان الولايات المتحدة والاتحاد الاوربي والاتحاد الروسي تكون جميعها متوافقة على هذا القرار. ومن هنا يجب التحضير الجيد والعمل المشترك واعداد الموقف، لان استخدام الفيتو في هذا المجال يمكن ان يجهض ويهدر أي امل عربي حقيقي وقابل للتنفيذ.

 ◄ قمة الإيجاد المنعقدة في اثيوبيا بدونكم وتصريحات زيناوي هل هناك محاولات لعزل مصر افريقياً؟

 ► لايمكن لدولة في افريقيا القدرة على عزل مصر عن المجال الافريقي، فمصر هي ثاني أكبر الاقتصادات الافريقية، ومصر هي اكبر قوات مسلحة في هذا الاقليم الافريقي، ومصر هي اكبر دبلوماسية عاملة في هذا الاقليم الافريقي، ومصر لديها اكبر عدد من المؤهلات العلمية الموجودة على ارض افريقيا، ولا تقارن القدرات العلمية الموجودة في أي دولة افريقي بقدرات مصر المفتوحة والموضوعة تحت إمرة هذه البلاد. ومن يتابع العمل المصري في مجال التعاون الفني الافريقي يكتشف ان مصر لديها الكثير مما تقدمه وتعرضه على أشقائها في افريقيا وهم ياخذون وينهلون من ذلك ومن هنا لا امكانية لعزل مصر افريقياً.

 ◄ وكيف تقرأون التصريحات الاخيرة لزيناوي؟

 ► استغربنا لها كثيرا وجاءت في غير توقيتها. ومن يقول لمصر لكي تعيشي في القرن الحادي والعشرين فلتنسي القرن التاسع عشر نقول مصر سوف تعيش وتبقى حتى القرن مائة وواحد وعشرين.

  ◄ معالي الوزير هل يمكن ان تقبل مصر بمرشح قطري لمنصب أمين عام الجامعة العربية؟

 ► الجامعة العربية لها وضع آخر فهي مستضافة من قبل مصر وبالتالي دائما لكي ينجح هذا المرشح ويحقق الرغبة العربية في تأمين جامعة عربية نشطة وقادرة يجب ان يكون مصريا ونراه كذلك.

  ◄ داخليا، ما المؤشرات التي تحملها مظاهرات الاقباط الاخيرة؟

 ► سوف تنتهي، ومصر اكثر من 80 مليونا فعندما يقف 3 آلاف في مظاهرة لن تكون سوى حدث عابر.

◄ وما مصير الدعوى المرفوعة من قبلكم ضد حمدي قنديل؟

 ► إنسان سب وزير الخارجية وذهب الوزير للقضاء والامر متروك للقضاء.

الموقع الرسمي للكاتب الصحفي

 

www.jaber-alharmi.com

Doha - Qatar

جميع الحقوق محفوظة@2015-2017

 

أنت الزائر رقم